Fédération Transport - CGEM  
  Rechercher sur FNTR   sur le web    
Accueil Favoris Plan
Actualités du transport
   Présentation générale
 La Fédération
 Mot du président
 Les objectifs
 Les réalisations
 Programme de la FNTR
 Les membres
   FNTR
Présentation générale
Les partenaires
Agenda FNTR
Médiathèque
Membres FT-CGEM
Nous contacter
   Le transport routier
Réglementation
Fiscalité
Formation / emploi
Catégories du T.R
La Logistique
Téléchargement
Infos utiles
Question / Réponse
 
جامعة النقل بالاتحاد العام لمقاولات المغرب تنعي المرحوم محمد الرفعي
Lun 18 Septembre 2017

بسم الله الرحمن الرحيم

 

" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"صدق الله العظيم

 

بأسى بالغ وتأثر شامل، تلقت جامعة النقل بالاتحاد العام لمقاولات المغرب نبأ وفاة المرحوم محمد الرفعي الذي انتقل إلى جوار ربه ملبيا داعيه، بعد معاناة من مرض عقام،وذلك يوم الجمعة 25 ذوالحجة 1438 الموافق ليوم 15 شتنبر 2017، وبرحيل محمد الرفعي فقد قطاع النقل الطرقي رجلا من رجالاته النشطاء المخلصين، وإطارا فاعلا سابقا بالمكتب الوطني للنقل، قبل أن يمتهن النقل، ويعمل به،وينخرط عضوا نشيطا في الجامعة الوطنية للنقل الطرقي.

لقد أحب الفقيد قطاع النقل وأخلص له، وخدمه بكل تفان من كل المواقع التي اشتغل بها. كما أحب العمل الجمعوي وارتبط اسمه به، وأبلى فيه البلاء الحسن، وأسس مع مجموعة من رفاقه جمعية الوسط المهني لأرباب النقل الطرقي.

وبهذه المناسبة الحزينة، يتقدم السيد عبد الاله حفظي رئيس جامعة النقل بالاتحاد العام لمقاولات المغرب، أصالة عن نفسه ونيابة عن أعضاء الجامعة، وكافة الفاعلين في القطاع بأصدق عبارات التعازي والمواساة إلى جميع أفراد أسرة الفقيد، وإلى السيد عبد المالك الراضي رئيس جمعية الوسط المهني. وكل أصدقائه ومحبيه ورفاقه داعيا لهم بالصبر والسلوان.

رحم الله الراحل وأكرم مثواه ووسع مدخله وأسكنه الجنة «مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَۚ وَحَسُنَ أُولَٰئِكَ رَفِيقًا"صدق الله العظيم

" إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ "


Toute l'actualité du transport routier
 
جامعة النقل بالاتحاد العام لمقاولات المغرب تنعي المرحوم عبد المالك الراضي
Lire la suite ...
   Nos partenaires